بيع الشعير قبل نضوجه لرعي الغنم : الحمد لله

بيع الشعير قبل نضوجه لرعي الغنم

#بيع_الشعير_قبل_نضوجه_لرعي_الغنم
 السؤال (767 ) السلام عليكم ورحمة الله وبركاته. هل يجوز بيع شعير مزروع في هذا الوقت مع العلم أنه لم يبد صلاح الثمر. طبعا المشتري سيرعى به الغنم وليس للحصاد. وهل اذا كان البيع جائزا فهل في الثمن زكاة. وجزاكم الله خيرا؟
 
 
 الجواب (767 ) الأصل أن بيع الزروع والثمار لا يكون إلا بعد أن يبدو صلاح الثمر إذ إن المقصود من المبيع الثمر ولأن المنع إنما كان خوفا من تلف الثمرة وذلك لما روي عن أنس أن النبي صلى الله عليه وسلم نهى عن بيع الثمار حتى تزهو . قال : أرأيت إذا منع الله الثمرة بم يأخذ أحدكم مال أخيه ؟ . رواه البخاري
لكن لو لم يكن الغرض من البيع الثمرة كمن يشتري الشعير من أجل التبن أو عروقه الخضراء لعلف الدواب وليس من أجل الثمر ( بمعنى أن يكون ما يشتريه منتفعا به ) جاز البيع بشرط قطعه في الحال أي وقت الاتفاق على السعر ولا ينتظر حتى يكبر أو ييبس مطلقا حتى لو رضي البائع.
وعليه: يجوز لك بيع الشعير قبل بدو صلاحه بشرط أن يقطعه المشتري في الحال أو يبدأ الغنم برعيه مباشرة.
أما بالنسبة للزكاة فالأصل أنه لا تجب الزكاة إلا في الشعير الثمر وليس في التبن زكاة إلا إن كان عروض تجارة فيزكى المال منها وهو الأحوط فلك أن تخرج زكاة المال الناتج من البيع إذا بلغ نصابا وحال عليه الحول. أو تدخل المال في حول مالك إن كنت تاجرا وتحسب زكاة مالك كل عام.
والله أعلم.
 د حسام سكاف

فتاوى اسلامية مباشرة

الفتوى الاسلامية

أحدث التعليقات