الحمد لله

حكم الكذب للحصول على المساعدات

#الكذب_للحصول_على_المساعدات
 السؤال ( 841) السلام عليكم ورحمة الله وبركاته إخواني اليوم المنظمات تتصعب بشروطها أحياناً لمساعدة الناس فهل يجوز في إخفاء الحقيقة عليهم أحيانا يعني أرملة ليس لها أولاد وفقيرة تخبرهم أن عندها ولد مثلاً وحالات أخرى؟


 الجواب (841 ) إن شروط المنظمات في ترتيب وتنظيم عملية توزيع المساعدات معتبرة شرعا لأن يدها على المساعدات وكالة عن المتبرع الأصلي. ولذلك وجب الالتزام بها.
ثم إن إخفاء الحقيقة عن المنظمة يعد من التدليس أو الكذب الصريح للحصول على ما ليس له وهذا غير جائز.
أما دعوى أن غالب الناس تفعل ذلك فالحكم الشرعي يتبع الحق ويدور معه ولا يتبع رأي الأكثرية لو خالف الحق.
ولذلك على من فعل ذلك أن يتقي الله في مطعمه ومشربه ويتوب من ذلك ويخبر الجهة الخيرية بالحقيقة.
أما عن الذي أخذه سابقا من غير حقه فليس عليه رد شيء لعدم الاستطاعة غالبا ولأن أصل المال الخيري للفقراء.
ملاحظة: يمكن مراجعة الفتوى ذات الرقم ( ٦٨٣ ).
والله أعلم.
 د حسام سكاف

  • الإجابة عن الاستفتاءات
    الإجابة عن الاستفتاءات

    #مات_زوجها_وترك_معها_أيتام
     السؤال (916 ) السلاْم عَلْيكُم وَرَحمةُاللهِ وبركاتُه 

    إمرأة مات زوجها وترك معها أيتام وبعد وفاته تزوجت غيره وهناك منظمات تتكفل بالارامل والأيتام والسؤال هو؛

    1_ هل يجوز لتلك المرأة بعد زواجها أن تسجل نفسها أرملة  بحيث تعود الفائدة عليها؟

    2_هل يجوز ان نسجل الطفل يتيم في هذه الحالة كونه شرعا يتيم لكن بات له معيل والهدف عند المنظمات هو كفالة اليتيم وبذلك قد لا تتحقق الغاية؟


     الجواب (916 ) أما القسم الأول من السؤال:
     فلا يجوز للمرأة بعد زواجها أن تسجل نفسها مع الأرامل حتى وإن كانت فقيرة فهذا من الكذب الصريح المحرم  ولأنها بذلك تأخذ ما لا تستحق من حق غيرها.
    القسم الثاني من السؤال:
    يجوز تسجيل الطفل اليتيم مع الأيتام وإن كان غنيا أو مكفولا لأن كفالة الأيتام لا تقتصر على الماديات. لكن إن كان لليتيم كفيلا أو معيلا أو مالا يكفيه فالأولى أن لا يأخذ الكفيل ما ليس بحاجته اليتيم ويكتفي بما يحتاجه فقط.
    والله أعلم.
    دحسام سكاف