الحمد لله

حكم تحويل الدين من عملة لأخرى

#تحويل_الدين_من_عملة_لأخرى
 السؤال ( 880) السلام عليكم ورحمة الله 
هل يجوز تحويل الدين من السوري إلى الدولار وتثبيته ؟
يعني شخص دين رجل 500ألف ليرة سوري ثم أراد أن يثبتها على الدولار فحسب المال على قيمة الدولار وكان قيمته 464 $ فثبتوا المال بالدولار 1072$ فهل هذا الأمر جائز ؟


 الجواب (880 ) في هذه المسألة ثلاثة وجوه:
الوجه الأول: إذا كان الدين غير مستحق بمعنى أن الدين لم يحل وقته.
فهذا الدين لا يحق لصاحبه تثبيته بنقد آخر ( دولار ) إلا بعد موافقة المدين بسعر الصرف لحظة موافقة المدين.
الوجه الثاني: إذا كان الدين مستحقا بمعنى أن الدين حل وقته وتأخر المدين بالسداد لأي سبب من الأسباب.
فهذا الدين الحال يطلب صاحب الدين دينه من المدين بالنقد الذي أعطاه إياه فإذا لم يستطع لسبب من الأسباب جاز له تثبيت دينه بنقد آخر ( دولار ) بحسب سعر الصرف في تلك اللحظة بالاتفاق مع المدين.
الوجه الثالث: إذا أراد صاحب المال إعطاء المال للمدين بنقد ( ليرة ) لكن يريد استرداده بنقد آخر ( دولار ) وهو لم يسلم المال بعد.
فهذه الصوره فيها شبهة ربا ومظنة الاختلاف عند السداد.
ولتصحيح الصورة من أجل أن تكون صورة شرعية على صاحب المال أن يصرف المال بالنقد المراد الاسترداد به ودفعه للمدين.
ويمكن للمدين أن يكون الطرف الذي يصرف بالنقد الآخر بشرط أن يتم الاتفاق بسعر الصرف في تلك االحظة تماما وبالتعاون مع طرف ثالث خبير بأسعار الصرف. ( وهو شرط لازم حتى لا يكون مدخلا لأخذ الفائدة المحرمة من هذا الباب وذلك بحساب سعر صرف أقل أو أكثر بحيث يرد المبلغ بأكثر من قيمته ضمن اتفاق بين الدائن والمدين وهذا من الحيل الباطلة شرعا).
والله أعلم.
 د حسام سكاف حفظه الله