هل يستجيب الله الدعاء : الحمد لله

هل يستجيب الله الدعاء

ابو محمد الحنبلي

هل يستجيب الله الدعاء

بدأه ابو محمد الحنبلي

هل يستجيب الله الدعاء :
الجواب صريح جدا من الله سبحانه وتعالى :
(أجيب دعوة الداع إذا دعان).
فلماذا لا نرى كل دعوة ندعوها مجابة أمامنا كما نريد.

هل المشكلة فينا فعلاً!
في طريقة دعائنا... في صدق توجهنا... في تلطخنا بالذنوب!؟
أم أن المشكلة في فهمنا لمعنى استجابة الدعاء.
نحن عندما ندعو نتوقع أن إجابة الله لدعائنا تكون بتحقيق مطلوبنا كما نريد.
لكن ماذا لو كان الله الحكيم يرى أن الخير في أن تكون الاستجابة على وجه آخر.
ماذا لو كان الداعي منا يدعو بأمر سيكون مرده سلبياً عليه، هل من رحمة الله تعالى أن يجيب الداعي كما يريد أم أن يختار له الخير وهو أعلم به.
أشبه هذا بطفل يلح على أبيه أن يشتري له نوعا من الحلوى، ينظر الأب للحلوى فيرى أنها شديدة الضرر فتكون استجابته لابنه أن يشتري له شيئاً آخر كبعض الفواكه.
ربما يتذمر الطفل ويعتقد أن أباه خيبه ولكن الحق أن أباه أكثر حكمة وأرحم بالطفل من نفسه فاختار له الخير.
ولله المثل الأعلى...
بمجرد أن تدعو ربك فعليك أن تنتظر الخير، ولا تجزم بأن الخير فيما تظنه فأين هي حكمتك من حكمة الله!
فالله سبحانه ليس جهازاً آليا تعطيه بيانات ليعطيك المخرجات التي تريدها كما يظن البعض، فهذا ليس من الدين في شيء.
إلا أن بعض الملاحدة يصرون على أننا هكذا نرى ربنا حتى قام كبيرهم دوكنز بتجربة يختبر فيها الدعاء!
ونشر ذلك في كتابه (وهم الإله) حيث اختار مجموعتين من المرضى في أحد المستشفيات يتعرضون للعلاج وطلب من أفراد أحد المجموعتين أن يدعوا الله بالشفاء ولم يطلب من الثانية ذلك.
وبعد فترة قاس معدلات الشفاء في كل من المجموعتين فلم ير فارقاً بينهما، فأعلن أنه اكتشف أن الدعاء غير مفيد!
والحق أنه لم يكشف إلا عن غبائه.
أجمل ما في علاقتك مع الله أنها علاقة تفاعلية وأن الله الذي تدعوه وتتصل به هو إله حي قيوم يعلم كل شيء وقادر على كل شيء وبيده وحده الحكمة المطلقة، إنك لو استشعرت ذلك ستدرك طعما آخر للدعاء.
فادعه ولا تنتظر إلا خيراً في الدنيا والآخرة.
#ظاهرة_الإلحاد
#مشكلة_الشر_والألم

د . وائل الشيخ أمين