مختار الصحاح باب العين ع ر ب : الحمد لله

مختار الصحاح باب العين ع ر ب

# * ع ر ب * * العرب * جيل من الناس والنسبة إليهم * عربي * وهم أهل الأمصار و * الأعراب * منهم سكان البادية خاصة والنسبة إليهم * أعرابي * وليس * الأعراب * جمعا لعرب بل هو اسم جنس و * العرب * العاربة الخلص منهم أكد من لفظه كليل لائل وربما قالوا * العرب العرباء * و * تعرب * تشبه بالعرب و * العرب المستعربة * بكسر الراء الذين ليسوا بخلص وكذا * المتعربة * بكسر الراء وتشديدها و * العربية * هي هذه اللغة و * العرب * و * العرب * واحد كالعجم والعجم والإبل * العراب * بالكسر خلاف البخاتي من البخت والخيل العراب خلاف البراذين و * أعرب * بحجته أفصح بها ولم يتق أحدا وفي الحديث { الثيب تعرب عن نفسها { أي تفصح و * عرب * عليه فعله * تعريبا * قبح وفي الحديث { عربوا عليه { أي ردوا عليه بالإنكار و * العروب * من النساء بوزن العروس المتحببة إلى زوجها والجمع * عرب * بضمتين
# * ع ر ب د * * العربدة * سوء الخلق ورجل * معربد * بكسر الباء يؤذي نديمه في سكره
# * ع ر ب ن * * العربون * بوزن العرجون و * العربون * بفتحتين و * العربان * بوزن القربان الذي تسميه العامة الأربون يقال * عربنه * إذا أعطاه ذلك
# * ع ر ج * * عرج * في السلم ارتقى وعرج أيضا إذا أصابه شيء في رجله فمشى مشية * العرجان * وبابهما دخل فإن كان خلقة فباب الثاني طرب فهو * أعرج * وهم * عرج * و * عرجان * و * أعرجه * الله وما أشد عرجه ولا تقل ما أعرجه لأن ما كان لونا أو خلقة في الجسد لا يقال منه ما أفعله إلا مع أشده أو نحوه و * العرجان * بفتحتين مشية الأعرج و * التعريج * على الشيء الإقامة عليه يقال * عرج * فلان على المنزل * تعريجا * إذا حبس مطيته عليه وأقام وكذا * التعرج * تقول ما لي عليه * عرجة * بوزن جرعة ولا * عرجة * بوزن رجعة ولا * تعريج * ولا * تعرج * و * انعرج * الشيء انعطف و * منعرج * الوادي بفتح الراء منعطفه يمنة ويسرة و * المعراج * السلم ومنه ليلة المعراج والجمع * معارج * و * معاريج * قال الأخفش إن شئت جعلت الواحد * معرج * و * معرج * بكسر الميم وفتحها كما تقول مرقاة ومرقاة و * المعارج * أيضا المصاعد
# * ع ر ج ن * * العرجون * أصل العذق الذي يعوج ويقطع منه الشماريخ فيبقى على النخل يابسا
# * ع ر ر * فلان * عرة * بالضم والتشديد و * عارور * و * عارورة * أي قذر وهو * يعر * قومه من باب رد أي يدخل عليهم مكروها يلطخهم به و * المعرة * بوزن المبرة الإثم و * العرار * بالفتح بهار البر وهو نبت طيب الريح الواحدة * عرارة * و * العرير * بوزن الحرير الغريب وهو في الحديث و * المعتر * الذي يتعرض للمسألة ولا يسأل
# * ع ر س * * العروس * نعت يستوي فيه الرجل والمرأ ما داما في أعراسهما يقال رجل عروس ورجال * عرس * بضمتين وامرأة * عروس * ونساء * عرائس * و * العرس * بالكسر امرأة الرجل والجمع * أعراس * وربما سمي الذكر والأنثى * عرسين * و * ابن عرس * دويبة يجمع على بنات عرس وكذلك بن آوى وابن مخاض وابن لبون وابن ماء وتقول بنات آوى وبنات مخاض وبنات لبون وبنات ماء وحكى الأخفش بنات عرس وبنو عرس وبنات نعش وبنو نعش و * العرس * بوزن القفل طعام الوليمة يذكر ويؤنث وجمعه * أعراس * و * عرسات * بضم الراء وقد * أعرس * فلان أي اتخذ عرسا وأعرس بأهله بنى بها وكذا إذا غشيها ولا تقل عرس والعامة تقوله قلت قوله بنى بها هو أيضا مما تقوله العامة وهو خطأ كذا ذكره في ب ن ى و * التعريس * نزول القوم في السفر من آخر الليل يقعون فيه وقعة للإستراحة ثم يرتحلون و * أعرسوا * فيه لغة قليلة والموضع * معرس * بالتشديد و * معرس * بوزن مخرج و * العريس * و * العريسة * مكسورين مشددين مأوى الأسد
# * ع ر ش * * العرش * سرير الملك و * عرش * البيت سقفه وقولهم ثل عرشه على ما لم يسم فاعله أي وهى أمره وذهب عزه و * عرش * بنى بناء من خشب وبابه ضرب ونصر وكروم * معرشات * و * العريش * عريش الكرم وهو أيضا خيمة من خشب وثمام والجمع * عرش * بضمتين كقليب وقلب ومنه قيل لبيوت مكة العرش لأنها عيدان تنصب ويظلل عليها وفي الحديث { تمتعنا مع رسول الله 
A وفلان كافر بالعرش { ومن قال * عروش * فواحدها * عرش * مثل فلس وفلوس ومنه الحديث { إن بن عمر رضي الله عنه كان يقطع التلبية إذا نظر إلى عروش مكة { و * عرش * الكرم بالعروش * تعريشا * و * اعترش * العنب إذا علا على العراش
# * ع ر ص * * العرصة * بوزن الضربة كل بقعة بين الدور واسعة ليس فيها بناء والجمع * العراص * و * العرصات
# * ع ر ض * * عرض * له كذا أي ظهر و * عرضته * له أظهرته له وأبرزته إليه يقال * عرضت * له ثوبا مكان حقه وثوبا من حقه بمعنى واحد و * عرض * البعير على الحوض وهو من المقلوب والمعنى الحوض على البعير وعرض الجارية على البيع وعرض الكتاب وعرض الجند إذا أمرهم عليه ونظر ما حالهم و * اعترضهم * و * عرضه عارض * من الحمى ونحوها و * عرضهم * على السيف قتلا كل ذلك من باب ضرب و * عرض * الود على الإناء والسيف على فخذه من باب ضرب ونصر و * المعرض * بوزن المبضع ثياب تجلى فيها الجواري و * المعراض * السهم الذي لا ريش عليه و * العرض * بوزن الفلس المتاع وكل شيء عرض إلا الدراهم والدنانير فإنها عين وقال أبو عبيد * العروض * الأمتعة التي لا يدخلها كيل ولا وزن ولا تكون حيوانا ولا عقارا و * العرضي * بسكون الراء جنس من الثياب و * العرض * ضد الطول وقد * عرض * الشيء من باب ظرف و * عرضا * أيضا بوزن عنب فهو * عريض * و * عراض * بالضم و * العرض * بفتحتين ما يعرض للإنسان من مرض ونحوه وعرض الدنيا أيضا ما كان من مال قل أو كثر و * الإع { اض عن الشيء الصد عنه و * أعرض * الشيء جعله عريضا و * عرض * الشيء * فأعرض * أي أظهره فظهر فهو كقولهم كبه فأكب وهو من النوادر وقوله تعالى { وعرضنا جهنم يومئذ للكافرين { أي أبرزناها حتى نظروا إليها * فأعرضت * هي أي استبانت وظهرت وأدان فلان * معرضا * بكسر الراء أي استدان ممن أمكنه ولم يبال ما يكون من التبعة و * اعترض * الشيء صار * عارضا * كالخشبة * المعترضة * في النهر يقال * اعترض * الشيء دون الشيء أي حال دونه و * اعترض * فلان فلانا أي وقع فيه و * عارضه * أي جانبه وعدل عنه و * العارض * السحاب يعترض في الأفق ومنه قوله تعالى { هذا عارض ممطرنا { أي ممطر لنا لأنه معرفة لا يجوز أن يكون صفة لعارض وهو نكرة والعرب إنما تفعل هذا في الأسماء المشتقة من الأفعال دون غيرها فلا يجوز أن تقول هذا رجل غلامنا وقال أعرابي بعد الفطر رب صائمه لن يصومه وقائمه لن يقومه فجعلنا نعتا للنكرة وأضافه إلى المعرفة و * عارضتا * الإنسان صفحتا خديه وقولهم فلان خفيف * العارضين * يراد به خفة شعر عارضيه و * عارضه * في المسير أي سار حياله وعارضه بمثل ما صنع أي أتى إليه بمثل ما أتى و * عارض * الكتاب بالكتاب أي قابله و * التعريض * ضد التصريح يقال * عرض * لفلان وبفلان إذا قال قولا وهو يعنيه ومنه * المعاريض * في الكلام وهي التورية بالشيء عن الشيء وفي المثل إن في المعاريض لمندوحة عن الكذب أي سعة و * عرضه * لكذا * فتعرض * له و * تعريض * الشيء جعله عريضا و * تعرض * لفلان تصدى له يقال تعرضت أسألهم و * العروض * ميزان الشعر لأنه يعارض بها وهي مؤنثة ولا تجمع لأنها اسم جنس والعروض أيضا اسم الجزء الذي في آخر النصف الأول من البيت ويجمع على * أعاريض * على غير قياس كأنهم جمعوا إعريضا وإن شئت جمعته على * أعارض * و * عرض * الشيء بوزن قفل ناحيته من أي وجه جئته ورآه في عرض الناس أيضا أي فيما بينهم وفلان من عرض الناس أي من العامة وفلان * عرضة * للناس أي لا يزالون يقعون فيه وجعلت فلانا عرضة لكذا أي نصبته له وقوله تعالى { ولا تجعلوا الله عرضة لأيمانكم { أي نصبا ونظر إليه من * عرض * و * عرض * مثل عسر وعسر أي من جانب وناحية و * استعرضه * قال له اعرض علي ما عندك و * العرض * بالكسر رائحة الجسد وغيره طيبة كانت أو خبيثة يقال فلان طيب العرض ومنتن العرض والعرض أيضا الجسد وفي صفة أهل الجنة { إنما هو عرق يسيل من * أعراضهم * { أي من أجسادهم و * العرض * أيضا النفس يقال أكرمت عنه عرضي أي صنت عنه نفسي وفلان نقي العرض أي بريء من أن يشتم ويعاب وقيل عرض الرجل حسبه
# * ع ر ط ز * * عرطز * لغة في عرطس أي تنحى
# * ع ر ف * * عرفه * يعرفه بالكسر * معرفة * و * عرفانا * بالكسر و * العرف * الريح طيبة كانت أو منتنة و * المعروف * ضد المنكر و * العرف * ضد النكر يقال أولاه عرفا أي معروفا والعرف أيضا الاسم من الإعتراف والعرف أيضا عرف الفرس وقوله تعالى { والمرسلات عرفا { قيل هو مستعار من عرف الفرس أي يتتابعون كعرف الفرس وقيل أرسلت بالعرف أي بالمعروف و * المعرفة * بفتح الراء الموضع الذي ينبت عليه العرف و * الأعراف * الذي في القرآن قيل هو سور بين الجنة والنار ويقال يوم * عرفة * غير منون ولا تدخله الألف واللام و * عرفات * موضع بمنى وهو اسم في لفظ الجمع فلا يجمع قال الفراء لا واحد له بصحة وقول الناس نزلنا عرفة شبيه بمولد وليس بعربي محض وهو معرفة وإن كان جمعا لأن الأماكن لا تزول فصار كالشيء الواحد وخالف الزيدين تقول هؤلاء عرفات حسنة بنصب النعت لأنه نكرة وهي مصروفة قال الله تعالى { فإذا أفضتم من عرفات { قال الأخفش إنما صرفت لأن التاء صارت بمنزلة الياء والواو في مسلمين ومسلمون لأنه تذكيره وصار التنوين بمنزلة النون فلما سمي به ترك على حاله كما يترك مسلمون على حاله إذا سمي به وكذا القول في أذرعات وعانات وعريتنات و * العارفة * المعروف و * العريف * و * العارف * بمعنى كالعليم والعالم و * العريف * أيضا النقيب وهو دون الرئيس والجمع * عرفاء * وبابه ظرف إذا صار عريفا وإذا باشر ذلك مدة قلت * عرف * مثل كتب و * التعريف * أيضا الوقوف بعرفات و * المعرف * الموقف و * الاعتراف * بالذنب الإقرار به وربما وضعوا * اعترف * موضع * عرف * وبالعكس و * تع { ف ما عند فلان أي طلبه حتى عرفه و * تعارف * القوم عرف بعضهم بعضا
# * ع ر ق * * العرق * الذي يرشح وقد * عرق * من باب طرب وهو أيضا الزنبيل و * عرق * الشجرة جمعه * عروق * وفي الحديث { من أحيا أرضا ميتة فهي له وليس لعرق ظالم حق { و * العرق * الظالم أن يجيء الرجل إلى أرض قد أحياها غيره فيغرس فيها أو يزرع ليستوجب به الأرض وذات * عرق * موضع بالبادية و * العراق * بلاد يذكر ويؤنث وقيل هو فارسي معرب و * العراقان * الكوفة والبصرة و * أعرق * الرجل أي صار إلى العراق
# * ع ر ك * * عرك * الشيء دلكه وبابه نصر و * المعترك * موضع الحرب وكذا * المعرك * و * المعركة * و * المعركة * أيضا بضم الراء و * العريكة * الطبيعة وفلان لين العريكة أي سلس ويقال لانت عريكته إذا انكسرت نخوته
# * ع ر ك س * * عركس * الشيء جمع بعضه على بعض
# * ع ر م * * العرم * المسناة لا واحد لها من لفظها وقيل واحدها * عرمة * قلت ومنه قوله تعالى { فأرسلنا عليهم سيل العرم { في أحد الأقوال وفي التهذيب قيل العرم السيل الذي لا يطاق وقيل هو جمع * عرمة * وهي السكر والمسناة وقيل هو اسم واد وقيل هو اسم الجرذ الذي بثق السكر عليهم وقيل هو المطر الشديد و * العرمة * بفتحتين الكدس الذي جمع بعد ما ديس ليذرى و * العرمرم * الجيش الكبير
# * ع ر ن * * عرنين * الأنف تحت مجتمع الحاجبين وهو أول الأنف حيث يكون فيه الشمم و * عرينة * بالضم اسم قبيلة ينسب إليهم * العرنيون * قلت قال الأزهري بطن * عرنة * واد بحذاء عرفات و * العرين * و * العرينة * مأوى الأسد الذي يألفه يقال ليث عرينه وأصل العرين جماعة الشجر
# * ع ر و * * العراء * بالمد الفضاء لا ستر به قال الله تعالى { لنبذ بالعراء { و * عروة * القميص مدخل زره و * عراه * كذا من باب عدا و * اعتراه * أي غشيه و * العرية * النخلة يعريها صاحبها رجلا محتاجا فيجعل له ثمرها عاما فيعروها أي يأتيها فهي فعيلة بمعنى مفعولة وإنما أدخلت فيها الهاء لأنها أفردت فصارت في عداد الأسماء كالنطيحة والأكيلة ولو جئت بها مع النخلة قلت نخلة * عري * وفي الحديث { أنه رخص في * العرايا * بعد نهيه عن المزابنة { لأنه ربما تأذى بدخوله عليه فيحتاج إلى أن يشتريها منه بثمن فرخص له في ذلك و * عري * من ثيابه بالكسر * عريا * بالضم فهو * عار * و * عريان * والمرأة * عريانة * وما كان على فعلان فمؤنثه بالهاء و * أعراه * و * عراه تعرية فتعرى * وفرس * عري * ليس عليه سرج
# * ع ز ب * * العزاب * بالضم والتشديد الذين لا أزواج لهم من الرجال والنساء قال الكسائي الرجل * عزب * والمرأة * عزبة * والاسم * العزبة * كالعزلة و * العزوبة * أيضا و * عزب * بعد وغاب وبابه دخل وجلس وفي الحديث { من قرأ القرآن في أربعين ليلة فقد * عزب * { بالتشديد أي بعد عهده بما ابتدأه منه
# * ع ز ر * * التعزير * التوقير والتعظيم وهو أيضا التأديب ومنه التعزيز الذي هو الضرب دون الحد و * عزير * اسم ينصرف لخفته وإن كان أعجميا كنوح ولوط لأنه تصغير * عزر

 

اللغة العربية النحو و الصرف

النحو و الصرف

الروابط