تسجيل الدخول


نظرة الاسلام لذوي الاحتياجات الخاصة

ammar
مشاركة ammar

وجهة نظر الاسلام لذوي الاحتياجات الخاصة :

    1)اهتم الاسلام بذوي الاحتياجات الخاصة حيث تناول القران الكريم تعدد الاعاقات في آياته الكريمة

    مثال (الصم –البكم –الاعمى –العرج –الاعاقات العقلية –وانواع امراض مثل البرص )

    2)نهى الاسلام  والقران ان تتخذ العيوب الخلقية سببا للتقليل من شأن اصحابها وانه يجب ان يعطى المعاق

    حقه كاملا في المساواة بغيرها ليحيا حياة كريمة وان لايقلل أي احد من شانهم مهما كان مركزه في المجتمع

    وحرص الاسلام على عدم جرح مشاعرهم *الشاهد :قصة الصحابي الجليل ابن ام مكتوم وهو رجل اعمى حيث جاء الى النبي (ص)وكان عنده اكابر القوم وهو يدعوهم الى الاسلام فاعرض عنه النبي فنزلت في حقه آيات عتاب لطيفه للنبي (ص)حيث قال الله تعالى (عبث وتولى ان جاءه الاعمى وما يدريك لعله يزكى او يذكر فتنفعه الذكرى اما من استغنى فانت له تصدى )*(عبس من 1-6)هنا آيات عتاب من الله الى نبيه وهو افضل خلقه والنموذج الفريد في الرحمة والانسانية على اعراضه وعدم اهتمامه بالصحابي الجليل وهنا اثبات للمجتمع ان اصحاب الاعاقات جزء لايت جزء منه وان رعايتهم مبدأ اسلامي  ويذكر هنا ان النبي بعد الحادثة يبسط ردائه لابن مكتوم ويقول له ممازحا :اهلا بمن عاتبني به ربي

3) اعتنى الاسلام بذوي الاحتياجات الخاصة واتاح لهم الفرصة ليقوموا بدورهم في الحياة الاجتماعية وان يندمجوا في المجتمع بشكل طبيعي فقد كان ابن مكتوم مؤذنا لرسول الله وهو اعمى وستخلفه الرسول على المدينة مرات كثيرة ليصلي بهم ويرعى شؤنهم وهو اعمى وهناك ايضا الصحابي عمرو ابن الجموح وهو شديد العرج الذي استشهد في معركة احد

4)حث الاسلام بتأدب بالتعامل مع ذوي الاحتياجات فجعل من السخرية والاستهزاء كبيرة من الكبائر بقوله تعالى :(يائها الذين امنوا لا يسخر قوم من قوم عسى ان يكونوا خيرا منهم )*صورة (الحجرات 11)وثبت عن النبي (ص)انه قال الكبر بطر الحق وغمط الناس ) والغمط هو الاحتقار والاستخفاف

نظرة الاسلام لذوي الاحتياجات الخاصة

5) الرضا والتقبل بقضاء الله وقدره علامة على صدق الايمان وسبب قوي لتحصيل الراحة والطمأنينة فعيش من ابتلاه الله بالإعاقة جعل الاصحاء المعافين ان يتخذوهم قدوة لهم في التسليم والصبر لقضاء الله

)اجر تربية طفل احتياجات خاصة :

حيث ان حضانة طفل المعاق من احب الاعمال الى الله عز وجل لما فيها من رعاية الضعيف والاشفاق عليه والسعي معه لتجاوز ما بتلي به قال الرسول (ص):(احب الناس الى الله تعالى انفعهم\

ل لناس )رواه الطبراني   

كما وان درجة الابتلاء بالأبناء مكانة عظيمة للأهل  حيث ان الانبياء عليهم السلام ابتلوا بأبنائهم في قصة سيدنا ابراهيم عليه السلام وابتلاء الله له باختيار ابنه اسماعيل قربانا  وقصة سيدنا يعقوب ابتلاه ربه بغياب سيدنا يوسف عنه لسنوات

7)تربية الاطفال ليست حكرا على الامهات :الرؤية الاسلامية لا تقدم مسؤولية أي من الرجل او المرأة على الاخر في الاسرة فمشاركة الطرفين في التربية هي واجب ولازم اذ لا يغني احدهم عن الاخر فرعاية الاطفال هي مسؤولية الوالدين معا (كلكم راع وكلكم مسؤول عن رعيته )حيث يوجد لدور الاب في التربية اثر مهم جدا لاستقرار نفسية الطفل كما واثبتت بعض الدراسات بان الخلل بالعلاقة بين الطفل وابيه يؤدي الى نمو شخصية سلبية لا تشعر بجدوى المشاركة في الحياة وقد وجدت الدراسات عدة حول اثر قيام الام بمفردها بعملية التربية ينعكس سلبا على شخصية الطفل بسبب عدم التوازن وهو ما يظهر في غلبة السلوك الطفولي مع نموه حتى مرحلة المراهقة وميله للاعتماد على الاخرين والخضوع لهم كما يؤدي الى العكس نمو شخصية سلطوية

8)طرق ونصائح تساعد الاب لبناء علاقة افضل مع اطفاله :نظرا للأثر العظيم الذي يخلفه وجود الاب وحنانه في الطفل حيث ان حنان الاب يجنب الطفل الشعور بالقلق والخوف ويزيد من احساسه بالثقة في النفس وتقدير الذات ويحد من شعوره بالعدائية  هناك عشر نصائح للآباء لبناء علاقة طيبه مه اطفالهم تؤثر ي مستقبلهم

  1. احترام طفلك    
  2. كن معلما
  3. اقض وقتا طويلا مع طفلك  
  4. تناول وجبة طعام مع اطفالك    
  5. اكسب حقك في ان تكون مسموعا  
  6. اقرألاطفالك
  7. هذب اطفالك بالحب  
  8.  اظهر عاطفتك
  9. كن القدوة    
  10. ادرك ان مهمتك لن تنتهي

شكرا لدعمكم

تم تأسيس موقع القرآن الكريم بالرسم العثماني و موقع الحمد لله كبادرة متواضعة بهدف خدمة الكتاب العزيز و السنة المطهرة و الاهتمام بطلاب العلم و تيسير العلوم الشرعية على منهاج الكتاب و السنة , وإننا سعيدون بدعمكم لنا و نقدّر حرصكم على استمرارنا و نسأل الله تعالى أن يتقبل منا و يجعل أعمالنا خالصة لوجهه الكريم .
مجتمعنا القرآن الكريم