تسجيل الدخول


العمامة المحنكة صفة عمامة الرسول صلى الله عليه وسلم

حامل المسك
مشاركة حامل المسك

العمامة المحنكة

ومن الأحاديث التي تصف تعمم رسول الله وكم تبلغ من الطول

روى الخطابي وابن عساكر عن ابن عباس قال : رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم معتماً بعمامةٍ سوداء قد أرخى طرفها بين يديه . 

وروى مسلم والترمذي في الشمائل عن عمرو بن حريث :

 أن النبي صلى الله عليه وسلم خطب الناس وعليه عمامة سوداء . ، ولمسلم : قد أرخى طرفيها بين كتفيه . 

وكذلك لبس عمامة صفراء كما روى الترمذي في الشمائل عن الفضل بن عباس أنه دخل على رسول الله صلى الله عليه وسلم في مرضه الذي توفي فيه قال : 

وعلى رأسه عصابة صفراء فسلمت عليه... الحديث ،

والأحاديث في العمامة وصفتها وتعميم النبي صلى الله عليه وسلم لبعض أصحابه كثيرة
ومنها

عن عبد الله بن عمر قال كنت عاشر عشرة في مسجد رسول الله صلى الله عليه وسلم أبو بكر وعمر وعثمان وعلي وابن مسعود ‏وابن جبل وحذيفة وابن عوف وانا وابو سعيد فجاء فتى من الأنصار فسلم ثم جلس فذكر الحديث إلى ان قال ثم امر ابن عوف فتجهز ‏لسرية بعثه عليها

فأصبح وقد اعتم بعمامة كرابيس سوداء فأتاه النبي صلى الله عليه وسلم

ثم نقضها فعممه فأرسل من خلفه اربع اصابع ‏أو نحوها ثم قال هكذا يا ابن عوف فاعتم فانه اعرب واحسن

ثم امر بلالا فدفع اليه اللواء فحمد الله وصلى على النبي صلى الله عليه ‏وسلم ثم قال خذ يا ابن عوف فاغزوا جميعا في سبيل الله قاتلوا من كفر بالله ولا تغدروا ولا تمثلوا فهذا عهد الله وسنة نبيه فيكم

قال الحافظ الهيثمي: ‏روى ابن ماجه طرفا منه، رواه الطبراني في الأوسط واسناده حسن
مجمع الزوائد ج: 5 ص: 120‏

وقد أخرج أبو داود من حديث عبد الرحمن بن عوف قال :

{ عممني رسول الله صلى الله عليه وسلم فسدلها من بين يدي ومن ‏خلفي }

والراوي عن عبد الرحمن شيخ من أهل المدينة ولم يذكر أبو داود اسمه . ‏

وأخرج الطبراني من حديث عبد الله بن ياسر قال :

{ بعث رسول الله صلى الله عليه وسلم علي بن أبي طالب إلى خيبر

فعممه بعمامة ‏سوداء ثم أرسلها من ورائه أو قال على كتفه اليسرى } وحسنه السيوطي . ‏

قال الشوكاني في نيل الأوطار عند شرح حديث: ‏
‏- ( وعن نافع عن ابن عمر قال : { كان رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا اعتم سدل عمامته بين كتفيه } ,

قال نافع : وكان ابن ‏عمر يسدل عمامته بين كتفه

رواه الترمذي )‏

وورد النهي عن العمامة التي ليست محنكة ولا ذؤابة لها فالمحنكة من حنك الفرس

إذا جعل له في حنكه الأسفل ما يقوده به هذا معنى كلام ابن رسلان .

والذي ذكره أبو عبيد في الغريب في حديث

{ أنه صلى الله عليه وسلم أمر بالتلحي ونهى عن الاقتعاط }

إن المقعطة هي التي لم يجعل منها تحت الحنك .

وقال ابن الأثير في النهاية في حديث
{ أنه صلى الله عليه وسلم نهى عن الاقتعاط وأمر بالتلحي }

إن الاقتعاط أن لا يجعل تحت الحنك من العمامة شيئا ، والتلحي جعل بعض العمامة تحت الحنك .

وقال الجوهري في الصحاح :

الاقتعاط شد العمامة على الرأس من غير إرادة تحت الحنك ، والتلحي تطويف العمامة تحت الحنك ،

وهكذا في القاموس ، وكذا قالابن قتيبة ،

وقال الإمام أبو بكر الطرطوشي : اقتعاط العمائم هو التعميم دون حنك وهو بدعة منكرة ،

وقد شاعت في بلاد الإسلام .

وسنودر لكم شروحات أهل اللغة في هذا الجانب ومنها

فى مختار الصحاح:
و التَّلَحِّي تطويق العمامة تحت الحنك وفي الحديث

{أنه نهى عن الاقتعاط وأمر بالتلحي.

وفى القاموس المحيط:
والعِمَّةُ الطابِقِيَّةُ، هي: الاقْتِعاطُ.

فى النهاية فى غريب الحديث:

فيه :"أنه نهى عن الاقْتِعاط"

هو أن يَعْتَمَّ بالعِمامة ولا يَجْعل منها شيئاً تحت ذَقَنه.

ويقال للعِمامة: المِقْعَطَة.

وقال الزمخشري:المِقْعَطة والمِقْعَطُ, والمِقْعَطَة والمِعْقَطَة ): ما تعَصِّب به رأسَك.

وفيه :"أنه نَهى عن الاقْتِعاط وأمَر بالتَّلَحِّي" وهو جَعْل بعض العمامة تَحْت الحنَك، 

والاقْتعاط: ألا يَجْعل تَحتَ حَنَكه منها شَيْئاً.

جمع وترتيب

الأخ أبو خطّاب اليماني

شكرا لدعمكم

تم تأسيس موقع القرآن الكريم بالرسم العثماني و موقع الحمد لله كبادرة متواضعة بهدف خدمة الكتاب العزيز و السنة المطهرة و الاهتمام بطلاب العلم و تيسير العلوم الشرعية على منهاج الكتاب و السنة , وإننا سعيدون بدعمكم لنا و نقدّر حرصكم على استمرارنا و نسأل الله تعالى أن يتقبل منا و يجعل أعمالنا خالصة لوجهه الكريم .
مجتمعنا القرآن الكريم