تسجيل الدخول


حكم الصلاة لمن يرتدي الحذاء النعال

السؤال :

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته مشايخنا الكرام ماحكم الصلاة في الحذاء ومتى نصليها جزكم الله كل خير

الجواب :

الصلاة بالنعال جائزة، وقد كان صلى الله عليه وسلم يصلي أحياناً حافياً، وأحيانا منتعلاً، ففي الصحيحين وغيرهما عن أبي سلمة سعيد بن يزيد قال: سألت أكان النبي صلى الله عليه وسلم يصلي في نعليه؟ قال: نعم. وعند أحمد وأبي داود وابن ماجه عن عمرو بن شعيب عن أبيه عن جده قال: رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم يصلي حافياً ومنتعلاً .

بل إن الصلاة بالنعال أحياناً تكون مندوبة لإظهار جواز ذلك، ولمخالفة اليهود، ففي سنن أبي داود عن شداد بن أوس قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: خالفوا اليهود، فإنهم لا يصلون في نعالهم ولا خفافهم.

وهذا إذا لم يترتب على الصلاة فيها ضرر كما هو الحال في المساجد المفروشة بالبسط فالصلاة فيها بالنعال يترتب عليه أذى للمصلين، فلا يجوز الصلاة بالنعل في هذه الحالة لما فيه من تلويث المسجد وتأذي المصلين.
أما في غير المساجد كأماكن العمل ونحو ذلك فجائز ولا حرج فيه.

الدكتور /إبراهيم شاشو

شكرا لدعمكم

تم تأسيس موقع القرآن الكريم بالرسم العثماني و موقع الحمد لله كفعالية غير ربحية بهدف خدمة الكتاب العزيز و السنة المطهرة و الاهتمام بطلاب العلم لذلك فليس لدينا أي مصادر مالية , مع ذلك فإننا نثمن حرصكم على استمرارنا و نستقبل هداياكم و هباتكم عبر الحسابات التالية :

patreon paypal