موقع الحمد لله القرآن الكريم القرآن mp3 المقالات الكتب التسعة مواقيت الصلاة
القرآن الكريم

شرح معنى الآية 67 من سورة هود - وأخذ الذين ظلموا الصيحة فأصبحوا في ديارهم

سورة هود الآية رقم 67 : شرح و تفسير الآية

تفسير و معنى الآية 67 من سورة هود عدة تفاسير, سورة هود : عدد الآيات 123 - الصفحة 229 - الجزء 12.

﴿ وَأَخَذَ ٱلَّذِينَ ظَلَمُواْ ٱلصَّيۡحَةُ فَأَصۡبَحُواْ فِي دِيَٰرِهِمۡ جَٰثِمِينَ ﴾
[ هود: 67]


التفسير الميسر

وأخذت الصيحة القوية ثمود الظالمين، فأصبحوا في ديارهم موتى هامدين ساقطين على وجوههم لا حِرَاك لهم.

تفسير الجلالين

«وأخذ الذين ظلموا الصيحة فأصبحوا في ديارهم جاثمين» باركين على الركب ميِّتين.

تفسير السعدي

وَأَخَذَ الَّذِينَ ظَلَمُوا الصَّيْحَةُ العظيمة فقطعت قلوبهم، فَأَصْبَحُوا فِي دِيَارِهِمْ جَاثِمِينَ أي: خامدين لا حراك لهم.

تفسير البغوي

( وأخذ الذين ظلموا ) كفروا ، ( الصيحة ) وذلك أن جبريل عليه السلام صاح عليهم صيحة واحدة فهلكوا جميعا .
وقيل : أتتهم صيحة من السماء فيها صوت كل صاعقة وصوت كل شيء في الأرض ، فتقطعت قلوبهم في صدورهم .
وإنما قال : " وأخذ " الصيحة مؤنثة ، لأن الصيحة بمعنى الصياح .
( فأصبحوا في ديارهم جاثمين ) صرعى هلكى .

تفسير الوسيط

ثم صور القرآن الكريم حال هؤلاء الظالمين تصويرا يدعو إلى الاعتبار والاتعاظ فقال:وَأَخَذَ الَّذِينَ ظَلَمُوا الصَّيْحَةُ، فَأَصْبَحُوا فِي دِيارِهِمْ جاثِمِينَ.
كَأَنْ لَمْ يَغْنَوْا فِيها، أَلا إِنَّ ثَمُودَ كَفَرُوا رَبَّهُمْ أَلا بُعْداً لِثَمُودَ.
والصيحة: الصوت المرتفع الشديد.
يقال: صاح فلان إذا رفع صوته بقوة.
وأصل ذلك تشقيق الصوت، من قولهم: انصاح الخشب والثوب، إذا انشق فسمع له صوت.
وجاثِمِينَ: من الجثوم وهو للناس وللطير بمنزلة البروك للإبل.
يقال: جثم الطائر يجثم جثما وجثوما فهو جاثم .
.
.
إذا وقع على صدره، ولزم مكانه فلم يبرحه.
ويغنوا فيها: أى يقيموا فيها.
يقال: غنى فلان بالمكان يغنى إذا أقام به وعاش فيه في نعمة ورغد.
أى: وأخذ الذين ظلموا من قوم صالح- عليه السلام- عن طريق الصيحة الشديدة التي صيحت بهم بأمر الله- تعالى- فَأَصْبَحُوا بسببها فِي دِيارِهِمْ جاثِمِينَ أى:هلكى صرعى، ساقطين على وجوههم، بدون حركة .
.
.

المصدر : تفسير : وأخذ الذين ظلموا الصيحة فأصبحوا في ديارهم