موقع الحمد لله القرآن الكريم القرآن mp3 المقالات الكتب التسعة مواقيت الصلاة
القرآن الكريم

شرح معنى الآية 76 من سورة غافر - ادخلوا أبواب جهنم خالدين فيها فبئس مثوى

سورة غافر الآية رقم 76 : شرح و تفسير الآية

تفسير و معنى الآية 76 من سورة غافر عدة تفاسير, سورة غافر : عدد الآيات 85 - الصفحة 475 - الجزء 24.

﴿ ٱدۡخُلُوٓاْ أَبۡوَٰبَ جَهَنَّمَ خَٰلِدِينَ فِيهَاۖ فَبِئۡسَ مَثۡوَى ٱلۡمُتَكَبِّرِينَ ﴾
[ غافر: 76]


التفسير الميسر

ادخلوا أبواب جهنم عقوبة لكم على كفركم بالله ومعصيتكم له خالدين فيها، فبئست جهنم نزلا للمتكبرين في الدنيا على الله.

تفسير الجلالين

«ادخلوا أبواب جهنم خالدين فيها فبئس مثوى» مأوى «المتكبرين».

تفسير السعدي

ادْخُلُوا أَبْوَابَ جَهَنَّمَ كل بطبقة من طبقاتها، على قدر عمله.
خَالِدِينَ فِيهَا لا يخرجون منها أبدًا فَبِئْسَ مَثْوَى الْمُتَكَبِّرِينَ مثوى يخزون فيه، ويهانون، ويحبسون، ويعذبون، ويترددون بين حرها وزمهريرها.

تفسير البغوي

" ادخلوا أبواب جهنم خالدين فيها فبئس مثوى المتكبرين "

تفسير الوسيط

وحق عليكم أن يقال لكم بسبب ذلك: ادخلوا أبواب جهنم المفتوحة أمامكم، حالة كونكم خالدين فيها خلودا أبديا، فبئس مَثْوَى أى: مكان الْمُتَكَبِّرِينَ عن قبول الحق جهنم.
وقال- سبحانه- فَبِئْسَ مَثْوَى الْمُتَكَبِّرِينَ ولم يقل فبئس مدخل المتكبرين، للإشارة إلى خلودهم في جهنم، إذ الثواء معناه الإقامة الدائمة، مأخوذ من ثوى فلان بالمكان إذا أقام به إقامة دائمة.

المصدر : تفسير : ادخلوا أبواب جهنم خالدين فيها فبئس مثوى