موقع الحمد لله القرآن الكريم القرآن mp3 المقالات الكتب التسعة مواقيت الصلاة
القرآن الكريم

شرح معنى الآية 77 من سورة ص - قال فاخرج منها فإنك رجيم

سورة ص الآية رقم 77 : شرح و تفسير الآية

تفسير و معنى الآية 77 من سورة ص عدة تفاسير, سورة ص : عدد الآيات 88 - الصفحة 457 - الجزء 23.

﴿ قَالَ فَٱخۡرُجۡ مِنۡهَا فَإِنَّكَ رَجِيمٞ ﴾
[ ص: 77]


التفسير الميسر

قال الله له: فاخرج من الجنة فإنك مرجوم بالقول، مدحور ملعون، وإن عليك طردي وإبعادي إلى يوم القيامة.

تفسير الجلالين

«قال فاخرج منها» أي من الجنة، وقيل من السماوات «فإنك رجيم» مطرود.

تفسير السعدي

ف قَالَ اللّه له: فَاخْرُجْ مِنْهَا أي: من السماء والمحل الكريم.
فَإِنَّكَ رَجِيمٌ أي: مبعد مدحور.

تفسير البغوي

( قال فاخرج منها ) أي : من الجنة ، وقيل : من السماوات .
وقال الحسن وأبو العالية : أي من الخلقة التي أنت فيها .
قال الحسين بن الفضل : هذا تأويل صحيح لأن إبليس تجبر وافتخر بالخلقة ، فغير الله خلقته ، فاسود وقبح بعد حسنه ، ( فإنك رجيم ) مطرود .

تفسير الوسيط

أى: قال- تعالى- لإبليس على سبيل الزجر: مادمت يا إبليس قد عصيت أمرى، فاخرج من الجنة ومن كل مكان فيه تكريم لك، فإنك رجيم، أى: مطرود من رحمتي.

المصدر : تفسير : قال فاخرج منها فإنك رجيم