تسجيل الدخول


هل يصوم اليهود كما نصوم نحن في رمضان

ammar
مشاركة ammar

هل يصوم اليهود كما نصوم نحن في رمضان ... ؟؟؟

ينقسم الصيام عند اليهود إلى قسمين :
صيام الأنبياء ( وهو خاص بهم ) ، وصيام الشعب ( وهو الفريضة) ..

أما الأنبياء فكانوا يصومون عن الطعام والشراب تقرباً إلى الله ،
والاستعداد لقبول النبوة والمناجاة كصيام موسى في سفر الخروج اصحاح 34 :
[ ومكث موسى في حضرة الرب أربعين يوماً وليلة ، لم يأكل فيها خبزاً ، ولم يشرب ماءً ، فدوّن على اللوحين كلمات العهد ، أي الوصايا العشر ] ..

وكصيام نبي الله إلياس " إيليّا " في قصة منقولة عن سفر الملوك الأول .. 
تقول : هرب نبي الله إلياس من بطش آخاب الملك حين قتل جميع أنبياء بني اسرائيل بالسيف ، فأرسلت إليه زوجة آخاب [ ليت الآلهة تعاقبني أشد عقاب إن كنت لا أجعل روحك تلحق بالذين قتلتهم ] .. 
فخرج خائفاً من المدينة إلى الصحراء ، وهناك لقيه ملاك ، فأعطاه رغيفاً وماءً ، صام عليه أربعين نهاراً بعدها متوجهاً نحو جبل " حوريب " لمناجاة الله ، هناك حيث أذن له الله أن يجعل من الّيْسع " أليشع " نبياً معه ليشد به أزره ويعضد به دعوته( رُفع بعدها إلياس للسماء وظل ألّيْسع خليفته في الأرض ) ..

وأما صيام الشعب ، فينقسم أيضاً إلى قسمين ..
إمّا صياماً عامّا : وهو لا وقت له ، ويختص بشدة الحزن والاكتئاب وفقدان عزيز ، 
يرجون الصبر من الله بصيامهم .. وأمثلته كثيرة جداً في الكتاب المقدس ..

وإمّا صياماً خاصاً : وهو محدد بوقت وبيوم معيّن في السنة .. وهو : 
يوم 10 من شهر 7 .. وهذا اليوم الوحيد المصرّح به في التوراة ..
إذ أن بقية الأيام هي مما افترضه الأحبار والكهّان على الشعب دون نص صريح ..
جاء في التوراة - سفر اللاويين : [ ويكون لكم فريضة دهرية ، وهي أنكم في يوم 10 شهر 7 تذللون أنفسكم ... المواطن والغريب المقيم بينكم على سواء ، لأنه في هذا اليوم يتم التكفير عنكم لتطهّروا ، فتصيرون طاهرين من كل ذنوبكم قدّام الرب .. ]

وفصّل التلمود ( المشنا - تساوي السنّة في الإسلام ) أحكام هذا الصيام، فمنعوا :
الطعام والشراب .. الاستحمام وغسل الأيدي .. استعمال مرطبات البشرة .. ارتداء الأحذية الجلدية .. النشوات الجنسية .. 
وقيّدته من غروب شمس 9 إلى غروب شمس 10 في اليوم التالي ، 
بمعدّل 25 ساعة تقريباً من هذا الصيام العجيب .. !!

أحمد نور تمام هيك ؟؟ ^_^

مجرد فضفضة .. وخلوا كلامي للـ"ز"كرى ،،
د. ماجد بن حسّان شمسي باشا .

 
 

شكرا لدعمكم

تم تأسيس موقع القرآن الكريم بالرسم العثماني و موقع الحمد لله كبادرة متواضعة بهدف خدمة الكتاب العزيز و السنة المطهرة و الاهتمام بطلاب العلم و تيسير العلوم الشرعية على منهاج الكتاب و السنة , وإننا سعيدون بدعمكم لنا و نقدّر حرصكم على استمرارنا و نسأل الله تعالى أن يتقبل منا و يجعل أعمالنا خالصة لوجهه الكريم .
مجتمعنا القرآن الكريم