تسجيل الدخول


نقص النصاب أثناء الحول

#نقص_النصاب_أثناء_الحول
السؤال (1003 ) السلام عليكم ورحمة الله وبركاته 

مشايخنا الافاضل 

بشأن اشتراط الحول الزكاة:
قال الحنفية وهو قول ثان للشافعية: المعتبر طرفا الحول، لأن التقويم يشق في جميع الحول فاعتبر أوله للانعقاد وتحقق الغنى، وآخره للوجوب، ولو انعدم بهلاك الكل في أثناء الحول بطل حكم الحول.

هل هذا عام في كل الأنواع التي تُزكى، أم خاص بصنف كعروض التجارة مثلا، 

ولو كان عند أحدهم خمس من  الإبل، فباع جملا خلال الحول واشترى غيره، هل تجب عليه الزكاة؟


الجواب (1003 ) إذا نقص المال عن النصاب أثناء السنة إما ببيع أو موت في المواشي أو بالنفقة ، فإنه يمنع وجوب الزكاة ؛ لأن المال الذي نقص عن النصاب في أثناء الحول ، لم تَمُرَّ سنة كاملة على امتلاك النصاب ، فلا تجب فيه الزكاة .
ثم إذا بلغ المال النصاب مرة أخرى ، فإنه يبدأ في حساب سنة جديدة من حين بلوغه النصاب .
قال النووي رحمه الله في المجموع: " مَذْهَبُنَا وَمَذْهَبُ مَالِكٍ وَأَحْمَدَ وَالْجُمْهُورِ أَنَّهُ يُشْتَرَطُ فِي الْمَالِ الَّذِي تَجِبُ الزَّكَاةُ فِي عَيْنِهِ وَيُعْتَبَرُ فِيهِ الْحَوْلُ كَالذَّهَبِ وَالْفِضَّةِ وَالْمَاشِيَةِ وُجُودُ النِّصَابِ فِي جَمِيعِ الْحَوْلِ ، فَإِنْ نَقَصَ النِّصَابُ فِي لَحْظَةٍ مِنْ الْحَوْلِ انْقَطَعَ الْحَوْلُ , فَإِنْ كَمُلَ بَعْدَ ذَلِكَ اُسْتُؤْنِفَ الْحَوْلُ مِنْ حِينِ يَكْمُلُ النِّصَابُ " انتهى .

 

قال البهوتي رحمه الله : 
" ومتى نقص النصاب في بعض الحول أو باعه النصاب بغير جنسه...انقطع الحول.. إلا في إبدال عروض التجارة بأثمان [الذهب أو الفضة أو النقود] أو عروض تجارة .. فلا ينقطع الحول في هذه بالإبدال ؛ لأنها في حكم الجنس الواحد في ضم بعضها إلى بعض..".

أبو اسحق دراسات

#إخراج_الزكاة
السؤال ( 1075) موظف كان يملك منذ عام 1000 دولار و حال عليها الحول و خلال العام قام بتصميد 4000 دولار من رواتبه .. فكيف يخرج زكاة ماله هل يخرجها عن الف أم عن خمسة آلاف على اعتبار نصاب الفضة
و جزاكم الله خيرا

الجواب (1075 ) بل يضم ما استفاده من مال بعد بلوغ ماله النصاب يعني منذ ملك 1000 دولارا ...فيضم لها 4000 ويخرج زكاة خمسة آلاف.
ونصاب الفضة مائة وأربعون مثقالا وهو ما يعادل 595 غراما من الفضة...

ماجد عليوي

شكرا لدعمكم

تم تأسيس موقع القرآن الكريم بالرسم العثماني و موقع الحمد لله كبادرة متواضعة بهدف خدمة الكتاب العزيز و السنة المطهرة و الاهتمام بطلاب العلم و تيسير العلوم الشرعية على منهاج الكتاب و السنة , وإننا سعيدون بدعمكم لنا و نقدّر حرصكم على استمرارنا و نسأل الله تعالى أن يتقبل منا و يجعل أعمالنا خالصة لوجهه الكريم .
مجتمعنا القرآن الكريم