تسجيل الدخول


حكم طلاق المسحور هل يقع أو لا يقع

حكم طلاق المسحور هل يقع أو لا يقع؟

السؤال:

كيف حالك شيخنا الفاضل
شيخي الفاضل نحن عائله ابي وامي وعشر اولاد
منذ قرابه اربع سنوات صار خلاف بين ابي وامي
صار شويه زعل مده قصيره وتصالحو وبعدها تزوج وحده والعياذ بالله منها كان ابي حنون جدا وخصوصا علااخواتي البنات بعد ماتزوج صار كل يوم يأتي للبيت ويضرب امي ويشتمها بكلام والله صراحة انا استحي ان اقوله لك انقلب رأس علاعقب تصور اذا تأتي اختي الصغيره اللي كانت مدلله عنده يقول لها يابنتي ابعدي عني
كل يوم عن يوم يزداد كره لنا ولامي صار كانه ليس ابي اللذي نعرفه فيوم من الايام اتا وطلق امي
بعدها تركنا البيت وخرجنا انا وامي واخواتي البنات واخي وتركنا البيت له ولزوجته الثانيه
تصور باعت كل شيئ لنا في البيت
من فتره اربع شهور طلقها ابي
فقامت اختي بتنظيف البيت
فوجدت في البيت ثيابنا وثياب امي كلها مربوطه ببعضها
واكياس فيها عظم وحديد واوراق شعوذه والعياذ بالله
قفالت انا والله ظليت وراه وماخليت سحر مشان يطلق مرتو ويبعد عن ولاده
فأتا الينا ابي لكي يرجع امي فسأل شيخ قال له ابي اني طلقتها كثير قال له الشيخ انه مستحيل ترجع لك
مع العلم انه كان تحت تاثير السحر والعياذ بالله
فهل وقع الطلاق علاامي او لاء
وجزاك الله كل خير شيخي الفاضل
وانا اسف اني اطلت في الموضوع

✍️ الإجابة:

حياك الله أخي الكريم..
اعلم أن الطلاق معتبر؛ إلا إذا كان الزوج مرفوعاً عنه القلم، بحيث إنه يتصرف ويتكلم ولا يشعر بما قال ولا بما فعل، فهو في هذه الحال حكمه حكم فاقد العقل.
قال صلى الله عليه وسلم: «رفع القلم عن ثلاثة: عن المجنون المغلوب على عقله حتى يبرأ وعن النائم حتى يستيقظ وعن الصبي حتى يحتلم» هذا اللفظ رواه أبو داود والحاكم وصححه الألباني.
والمسحور قد يغلب السحر على عقله، وفي هذه الحال لا اعتبار بتصرفاته، ولا بكلامه، ولا يقع طلاقه.
وقد يكون متضرراً من السحر، ولكنه لا يغلب على عقله، وفي هذه الحال تكون تصرفاته معتبرة، وطلاقه واقعاً.
وأما بالنسبة لأبيك فلا ندري هل كان السحر غالباً على عقله، أم لا؛ ولذلك يجب الرجوع في هذه المسألة إلى قاضٍ شرعي يجمع القرائن ويحكم على ضوء ما يظهر له.
هذا إذا كانت الطلقة الثالثة.. أما لو كانت الطلقة الأولى أو الثانية؛ فيكفي أن يراجعها ما دامت في العدة، أما إذا انقضت العدة؛ فإنه يتقدم لها خطاباً بعقد جديد ومهر جديد، مثله في ذلك مثل أي خاطب آخر.
والله أعلى وأعلم.

المجيب: عبد الله المحيسني

شكرا لدعمكم

تم تأسيس موقع القرآن الكريم بالرسم العثماني و موقع الحمد لله كبادرة متواضعة بهدف خدمة الكتاب العزيز و السنة المطهرة و الاهتمام بطلاب العلم و تيسير العلوم الشرعية على منهاج الكتاب و السنة , وإننا سعيدون بدعمكم لنا و نقدّر حرصكم على استمرارنا و نسأل الله تعالى أن يتقبل منا و يجعل أعمالنا خالصة لوجهه الكريم .
مجتمعنا القرآن الكريم